يشاهد معظم الناس الأفلام الهوليوودية، وعلى ما يبدو، فإنهم يشاهدون فيلما إباحيا واحدا، على الأقل، من خلال الشاشة الكبيرة، هذا يبدو مثاليا، ويستمتع المشاهدون بكل لحظة في هذا المشهد.

كم واحد منهم سأل نفسه، ماذا يحصل، فعلا، هناك، خلف الشاشة؟ يبدو من خلال الشاشة أن هناك مشهدا جنسيا، لكن هل، حقا، يقوم الممثلون بممارسة الجنس على أرض الواقع؟ وإذا كان ذلك خاطئا، إذًا، كيف يبدو الأمر على هذه الشاكلة؟

هناك فيلم جديد، من خلاله، يتم شرح هذه القصة شرحًا مفصلا. قبيل إخراج فيلم " Stretch" إلى دور السينما، وفيه مشهد جنسي مثير، قرر منتجو الفيلم الكشف عن مقطع، يقوم فيه نجما الفيلم بممارسة علاقة جنسية بينهما. يمكن، من خلال الفيلم، رؤية الجهد الصعب الذي يبذله منتجو الفيلم من أجل تحضير المشهد (على سبيل المثال، كيف يرشون رذاذ "العرق" على ظهر الممثل)، يمكن رؤية الممثلين في وضع محرج جدّا، وكذلك يمكن سماع كلمة الشارة المعروفة (التي تدل على بداية المشهد المعلن عنه) من المخرج حين يقول "أكشن!".

شاهدوا هذا المقطع